Facebook Twitter instagram
logo مـاي أرينا | APP
الرئيسية
الرئيسية
أبرز ما لدينا
سياسة   محليات   رياضة   فن وثقافة   إقتصاد   علوم  
لمظهر أجمل
صحة   أزياء و أناقة   صبايا و شباب  
لحياة أجمل
نصائح   القوة والمال   سياحة  
لمعرفة أفضل
تراث   قضايا عالمية   قضايا إنسانية   الإزدهار  
ماي أرينا حملات    ماي أرينا إعلانات    ماي أرينا فيديو    ماي أرينا أطباء    ماي أرينا سمارت   
اكتشاف أكبر مخلوق عاش على الأرض قبل 200 مليون عام (فيديو+صور)
الديناصور
open اكتشف العلماء نوعا جديدا من الديناصورات العملاقة التي تأكل النباتات وعاشت قبل 200 مليون عام. close Tweet This
ويحمل الديناصور اسم "Ledumahadi mafube"، ويعني: "رعد عملاق عند الفجر"، باللغة السوتية، وهي إحدى اللغات الرسمية في جنوب إفريقيا.



وكان الوحش أحد "أقارب" البرنتوصور أو عظاءة الرعد، ويزيد حجمه بنحو مرتين عن فيل إفريقي كبير، ويزن 12 طنا فيما يبلغ ارتفاعه 4 أمتار.

ويقول العلماء إن هذا النوع من الديناصورات كان أكبر حيوان حي على الأرض في ذلك الوقت، وربما حصل على "تجربة تطورية".

وقال عالم الأحافير البروفيسور، يوناه شينير، من جامعة ويتواترسراند في جنوب إفريقيا إن "اسم الديناصور يعكس الحجم الكبير للحيوان وكذلك حقيقة سلالته التي ظهرت في أصول الديناصورات الصربية".



ويقدر الباحثون أن الديناصور كان نائما عندما توفي، وتمكن العلماء من تحديد عمر الحيوان بدقة والذي قدر بـ 14 عاما، من خلال النظر إلى حلقات النمو في الأنسجة العظمية الأحفورية.



وقالت الدكتورة، جينيفر بوتا برينك، من المتحف الوطني لجنوب إفريقيا في بلومفونتين: "تمكنا من خلال النظر إلى البنية المجهرية العظمية للحيوان، معرفة أنه نما بسرعة إلى مرحلة البلوغ".



وتبين أن حلقات النمو الموزعة على مسافات متقاربة تظهر أن معدل النمو انخفض بشكل كبير مع الوقت الذي مات فيه الديناصور، وتقول الدكتورة برينك إن ذلك يشير إلى أن الحيوان قد بلغ مرحلة البلوغ عند وفاته.

وقال الدكتور بلير ماكفي، المعد الرئيسي للدراسة: "أول ما جذبني في هذا الحيوان هو القوة اللافتة لعظام الأطراف".

وأوضح أن حجم "Ledumahadi mafube" كان بحجم مماثل لديناصورات الصربوديات العملاقة "ولكن أذرع وأرجل تلك الحيوانات عادة ما تكون نحيلة، إلا أنها في Ledumahadi mafube كانت سميكة بشكل لا يصدق".

وهذا ما يوضح أن هذا النوع من الحيوانات كان أكثر ديناميكية مما كان يعتقد سابقا، وأن "Ledumahadi mafube" كان يسير معتمدا على أطرافه الأربعة.

ويدعي العلماء المشرفون على هذه الدراسة أن هذه النتائج تتطلب تغييرا في طريقة التفكير في تطور هذه الديناصورات الضخمة.



المصدر : شبكة ماي أرينا الإعلامية + وكالات
ذات علاقة
1
دراسة: الديناصورات قد تعود للأرض
2 أهم الاكتشافات العلمية في 2016
3 اكتشاف عظام مخلوقات ترجع إلى عصور ما قبل التاريخ في كهف بالقرم
4 كشف حقائق صادمة عن "أذكى أشرار العالم"
5 اليابان تكشف سر انقراض الديناصورات
عـن مـاي أريـنــا !
أعلن معنا   |   من نحن   |   إتصل بنا   |   خريطة الموقع   |   تسجيل الدخول   |   خدمة الــ RSS
خدمات مـاي أريـنــا !
ماي أرينا حملات   |   ماي أرينا إعلانات   |   ماي أرينا فيديو   |   ماي أرينا أطباء   |   ماي أرينا سمارت
تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي
Facebook Twitter instagram Google Youtube LinkedIn Vimeo
Facebook Twitter instagram Google Youtube LinkedIn Vimeo
حقوق التأليف والنشر © 2013 ماي أرينا .جميع الحقوق محفوظة.